مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية

"أرى المملكة العربية السعودية، بعد 50 سنة من الآن، مصدر إشعاع للبشرية"

الملك فيصل بن عبدالعزيز

كلمة الأمير تركي الفيصل بن عبد العزيز
رئيس مجلس الإدارة لمركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية

لقد أوقف الملك فيصل حياته لخدمة الإسلام وتراثه الحضاري مما يمثل علامة مميزة في حياته، ومن منطلق الاحترام العميق لمبادئ والدنا، وخدمة للثقافة والمعارف الإسلامية جاء إنشاء مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية.
لقد حقق المسلمون الأوائل تقدماً علمياً كبيراً، وأظهروا قدرات فنية عالية، وطوعوا التقنيات، واستخدموا طرائق ونظماً مبتكرة في مجالات الأدب، والفلسفة، والمعمار، والفن، والموسيقى، والعلوم.
إن إنشاء مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية يمثل حلقة وصل مهمة تربط الأجيال المعاصرة بالإنجازات الحضارية غير المسبوقة لأجدادهم، وتعرفهم موروثاتهم، وتفهمهم هويتهم الثقافية.
لقد دعا الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم جميع المسلمين إلى السعي إلى طلب العلم بقوله: "طلب العلم فريضة على كل مسلم"، وإننا من خلال مكتبات المركز، ومخطوطاته النادرة، ومحاضراته، ومعارضه، نسعى إلى توفير بعض السبل التي تمكن الأجيال المتعاقبة من الشباب من اكتساب المعرفة.
إن مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية ليشعر بالفخر للدور الذي يضطلع به للمحافظة على التراث الإسلامي، والتعريف به، وتشجيع الباحثين على الاستمرار في درب العطاء الذي مهده الأجداد في عصر النهضة الإسلامية.
فالمركز منبر يعبر عن عظمة الثقافة الإسلامية والعربية، فإذا استطاع من خلال ما يقوم به من دور أن يؤثر في طلاب العلم، ويدفعهم إلى المثابرة، وبذل المزيد من الجهد، وإذا نجح في إيصال المعرفة إلى أكبر عدد من الناس، فإنه يكون قد بلغ الغاية المنشودة من إنشائه.

لمحة عن مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية

أُسس مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية في العام 1403هـ/ 1983م، وهو يوفر خدمات متعددة تتماشى مع الرؤية الخاصة لمؤسسة الملك فيصل الخيرية. كما يهدف المركز إلى دعم البحوث والدراسات وتطويرها لنشر رؤية الملك فيصل وتوسيع أفق المعرفة حول الموضوعات المتعلقة بالدراسات الإسلامية، والسياسة، وعلم الاجتماع والإرث الثقافي.
وجوهر رؤية المركز التي يسير في ضوئها وعلى مقتضاها: (أن يكون نبعًا إنسانيًّا للمعرفة العلمية والفكرية والثقافية).
ولمركز الملك فيصل رسالةٌ تقوم على: (إثراء المشهدين العلمي والثقافي محليًّا وعالميًّا ببحوث أصيلة وموارد وخبرات فريدة).
كما أن القيم السامية له تتمثل في: (نشر المعرفة، وتمكين البحث العلمي، وحفظ التراث الإنساني).
كما يسعي من خلال ذلك إلى تحقيق جملة من الأهداف هي: (زيادة الوعي والمعرفة بتراث المغفور له بإذن الله الملك فيصل؛ لحفظ ذكراه وتوثيق مساهماته في خدمة البشرية. وكذلك تحفيز ودعم الحوار وتوثيق عرى التعاون المعرفي لتحقيق الأهداف العلمية للمركز، والتركيز على الإنتاج البحثي العلمي في العلوم الإنسانية، وحفظ التراث الإسلامي وتحقيقه. إلى جانب رفع مستوى البنية التحتية والتطبيقات الإلكترونية والحضور الإلكتروني لتيسير تحقيق تلك الأهداف).

يسعى مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية الى إثراء المجالات الآتية
البحوث
المكتبات والمعلومات
الشؤون الثقافية
المتاحف والمخطوطات
التدريب والتنمية البشرية

البحوث

وحدات البحوث

7 ثمة سبع وحدات أساسية للبحوث في قسم البحوث

الوحدة الأولى

الفكر السياسي المعاصر

تدرس هذه الوحدة الفكر السياسي المعاصر وكيفية تطوره إلى حركات سياسية تؤدي دورًا بارزًا في تشكيل الشرق الأوسط والعالم الإسلامي اليوم

الوحدة الثانية

الدراسات الآسيوية

وهي ذراع المركز البحثية لدراسة آسيا والمجتمعات الآسيوية في الميادين: الثقافية، والاجتماعية، والسياسية، والدينية. وتهدف الوحدة إلى تعزيز إدراك أوسع داخل العالم العربي، مع تركيز خاص في تحسين جودة النقاشات الأكاديمية والصحفية، وصناعة السياسات المحيطة بها.

الوحدة الثالثة

دراسات المغرب العربي

تعنى هذه الوحدة بشؤون شمال إفريقيا وخاصة المغرب العربي، وتركز على الدراسات الجيوبوليتيكة، والسياسية، والثقافية، والاجتماعية، ومتابعة التطورات، والظواهر الجارية، ومستقبل الأنظمة والمجتمعات المغاربية.

الوحدة الرابعة

الدراسات الإيرانية

تركز هذه الوحدة على الدراسة الأكاديمية ونشر الأبحاث حول السياسة الإيرانية، وعلاقاتها الدولية، وأمنها في مجال الطاقة، وتاريخها، وثقافتها الفكرية، وأهميتها لتاريخ المنطقة.

الوحدة الخامسة

دراسات الطاقة

تساهم هذه الوحدة في الحوار العالمي حول السياسة الجغرافية للطاقة من خلال دراسة الأحداث العالمية التي تؤثر في المشهد السياسي العالمي. وتهدف إلى توفير منبر للنقاش لتعزيز مرونة قطاع الطاقة في المملكة وقدرته على التكيف عن طريق معالجة التحديات الداخلية مثل أمن الطاقة، والتحديات الخارجية مثل تقلبات الأسعار في سوق النفط، وقضايا تغير المناخ، والتلوث.

الوحدة السادسة

الدراسات السعودية

تتخصص هذه الوحدة بدراسة التراث والثقافة السعودية والنقوش التي تم اكتشافها في شبه الجزيرة العربية.

الوحدة السابعة

دراسات اللغة العربية

تُعنى هذه الوحدة باللغة العربية بحثًا وتعليمًا وتدريبًّا وإبداعًا، وبالاستعراب في العالم شرقًا وغربًا، وبإثراء المعاجم في اللغة العربية واللغات الآسيوية.

أكثر من 300 باحث زائر من 55 دولة مختلفة منذ العام 1421هـ/2000م.

يهدف برنامج الباحث الزائر إلى توسيع التعاون وتبادل المعرفة بين الباحثين المحليين ونظرائهم في جامعات ومراكز خارج بلادهم.

ويشارك الباحث أثناء الاستضافة بمشاركات علمية تتضمن النقاش الإيجابي مع الباحثين الآخرين، وفي الأنشطة العلمية والثقافية التي ينظّمها المركز.

وللتقدم لهذا البرنامج آلية محددة من
خلال نموذج موجود على الموقع:
www.kfcris.com/vfp
أو
بإرسال إيميل على: research.fellows@kfcris.com

الاهتمامات البحثية للباحثين الزائرين:

جاءت العلوم السياسية في الخليج والمملكة العربية السعودية، والعلوم الشرعية والفقه، على رأس قائمة الموضوعات البحثية في برنامج الباحث الزائر، يليها علم الاجتماع، ثم الاقتصاد السياسي، كما في هذا الشكل:

  • علوم سياسية 22%
  • الشريعة والفقه 22%
  • علم الإجتماع 19%
  • الإقتصاد السياسي 16%
  • علم الإنسان 6%
  • اللغات 6%
  • الإرهاب 6%
  • التاريخ 3%

المكتبات والمعلومات

المكتبة

هي أول

مبادرة يقوم بها مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية

مكتبة عامة وغير حكومية في السعودية

تضم مكتبة مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية إحدى أكبر قواعد البيانات في العالم العربي، مع اكثر من 1,200,000 موضوع لقواعد البيانات وفهرسة المراجع الببليوغرافية. تعمل هذه المكتبة على غرس قيم الثقافتين العربية والإسلامية اللتين تدعوان الى العلم والتنوير، وعلى نشر اللغة العربية، وتحقيق التبادل الثقافي، وتزويد الباحثين بثروة علمية كبيرة من الإرث الثقافي العربي. ولا تقتصر المكتبة على اقتنائها لمجموعة من الكتب فحسب، بل تسعى إلى توفير مراجع خارجية للباحثين في مختلف المجالات والاختصاصات.

تبرّع المركز من خلال مبادرته الخاصة بمكتبات الفيصل، بالعديد من الكتب لمختلف المكتبات في شتى أنحاء العالم، مما يعكس أحد أبرز مهامه التي تُعنى بنشر المعرفة.

> اضغط على النقاط على الخارطة

dots
القدس

المكتبة الختنية

  • عدد الكتب بحسب العنوان: 1267
  • عدد الكتب بحسب المجلد: 3521
  • القيمة المالية بالريال السعودي: 129,201
أوزبكستان

الجامعة الإسلامية الحكومية – طشقند

  • عدد الكتب بحسب العنوان: 1267
  • عدد الكتب بحسب المجلد: 3521
  • القيمة المالية بالريال السعودي: 129,201
الهند

إدارة أوقاف مسجد بومباي

  • عدد الكتب بحسب العنوان: 485
  • عدد الكتب بحسب المجلد: 1281
  • القيمة المالية بالريال السعودي: 50,000
الصين

كلية الدراسات الشرقية في جامعة الدراسات الدولية في شانغهاي

  • عدد الكتب بحسب العنوان: 3959
  • عدد الكتب بحسب المجلد: 7264
  • القيمة المالية بالريال السعودي: 255,585
تايوان

جامعة شنج شنج الوطنية

  • عدد الكتب بحسب العنوان: 735
  • عدد الكتب بحسب المجلد: 1527
  • القيمة المالية بالريال السعودي: 31,550
إندونيسيا

معهد اللغات في جاكرتا

  • عدد الكتب بحسب العنوان: 425
  • عدد الكتب بحسب المجلد: 1216
  • القيمة المالية بالريال السعودي: 50,000
السودان

جامعة أفريقيا العالمية

  • عدد الكتب بحسب العنوان: 2325
  • عدد الكتب بحسب المجلد: 4015
المالديف

جامعة المالديف الوطنية، كلية الشريعة والقانون

  • عدد الكتب بحسب العنوان: 120
  • عدد الكتب بحسب المجلد: 512

الشؤون الثقافية

أسس مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية قسم الشؤون الثقافية ليشكل صلة الوصل بين المركز والمجتمع. كما أنه يمثل أداة نشطة في تنظيم كل أنواع النشاطات والفعاليات، بما في ذلك المحاضرات والمنتديات وورش العمل والمعارض.

ويعمل القسم جاهداً على ضمان التواصل الفعال بين المركز وغيره من المعاهد والمنظمات والأفراد، كما يعزز وسائل التواصل بين المركز وإدارته وأقسامه المختلفة.

منذ العام 1407هـ/ 1986م، أقام مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية أكثر من 500 محاضرة وورشة عمل وندوة.

  • 8/7/1438هـ - 5/4/2017م - معالي الأستاذ الدكتور خالد الكركي، رئيس مجمع اللغة العربية الأردني، "نحن أدرى: على طريق حماية اللغة العربية - تجربة مجمع اللغة العربية الأردني"
  • 6/7/1438هـ - 3/4/2017م - الأستاذ الدكتور رضوان السيد ، "الأعمال في التفكير السياسي الإسلامي، ومسألة المرجعية العلمية"
  • 27/3/1438هـ - 26/12/2016م - السيد أحمد غزالي ، "التطورات في الشرق الأوسط: التحديات والفرص"
  • 1/3/1438هـ - 30/11/2016م - الدكتور ماثيو ليفيت، والدكتور جاك كارافالي ، "سياسة وأمن الشرق الأوسط"
  • 14/2/1438هـ - 14/11/2016م - الدكتور جوزيف كشيشيان ، "الإدارة الأمريكية الجديدة والشرق الأوسط"
  • 2/2/1438هـ - 2/11/2016م - الدكتور كين جيمبو ، "ديناميكية الأمن الجديد في شرق آسيا: توسيع الأجندة الإستراتيجية لليابان"
  • 16/1/1438هـ - 17/10/2016م - الدكتور يان شياو جينغ ، "الوضع السياسي والاقتصادي في الصين"
  • 21/5/1437هـ - 29/2/2016م - البروفيسور سليمان غندور ، "الإسلام وفرنسا ضد الإرهاب"
  • 29/3/1436هـ - 19/1/2015م - الدكتور هنري لورانس ، "بلاد الشام في المشاريع السياسية من أواخر العهد العثماني وخلال الحرب العظمى"
  • 26/1/1436هـ - 18/11/2014م - الدكتور فرانسوا بورجا ، "من الربيع الديمقراطي السوري إلى الأزمة الإقليمية: المسارات، القضايا، المسؤوليات والآفاق"
  • 27/5/1434 هـ - 8/4/2013 م – الدكتور صلاح الدين مالك ، "الإسلام وأمريكا"
  • 28/4/1434هـ - 11/3/2013م – هوبرت فيدرين ، "عالم متعدد الأقطاب وتأثيره على البلدان الإسلامية والعربية"
  • 21/4/1434هـ - 4/3/2013م – إدوارد تيترو ، "العلاقة بين فرنسا والبلدان العربية واحتمال انطلاق بداية جديدة لأوروبا"
  • 7/4/1434هـ - 18/2/2013م – الدكتور جوزيف أ. كشيشيان ، "الفصل الثاني لأوباما في الشرق الأوسط"
  • 17/5/1433هـ - 9/4/2012م – الدكتور علي بن ابراهيم النملة ، "الاستشراق قناة تواصل أم وسيلة نزاع"
  • 11/4/1433هـ - 5/3/2012م – الأستاذ جيجوش و. كولتكو ، "حقائق وأخطاء وأكاذيب السياسة والاقتصاد في عالم متحول"
  • 13/3/1433هـ - 6/2/2012م – الدكتور جير لوندستاد ، "جائزة نوبل للسلام: سجل تاريخي وإنجازات سياسية"
  • 14-15/2/1433 هـ - 9-10/1/2012م – مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي ، "التغيرات الجديدة في العالم العربي"
  • 4/1432 هـ - 4/2011 م – محمد أسد ، "حياة للحوار"
  • 28/12/1416هـ - 15/5/1996م – الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز ، "الفيصل: الملك الإنسان"
  • 24/12/1413هـ - 14/6/1993م – أحمد حسين ديدات ، "شواهد التحريف في النصرانية""
  • 26/6/1407هـ - 25/2/1987م – عبد العزيز بن باز ، "أخلاق العلماء وأثرها في الأمة"
  • 29/4/1406هـ - 10/3/1986م – محمد بن عثيمين ، "دور العلماء في توجيه الأمة"

المتاحف والمخطوطات

معرض شاهد وشهيد

انطلق المعرض كجزءًا من سلسلة معارض تسلّط الضوء على ملوك المملكة العربية السعودية وحياتهم وخدمتهم لوطنهم، وافتتح المعرض في غرة جمادى الأولى سنة 1429 ه/ 6 مايو 2008 م. ويمثّل المعرض وثيقةً تطرق الذاكرة لتعريف الناس بالملك فيصل بن عبدالعزيز رحمه الله.

متحف الفن الإسلامي

يهدف متحف الفن الإسلامي إلى الإسهام في التعريف بالجوانب المشرقة للحضارة الإسلامية، و حفز الأجيال المسلمة إلى استلهام تاريخها، والوعي بحضارة أمتها. ويشتمل المتحف على نماذج من الفن الإسلامي تمثل أنماطًا مما كان يُتعامل به في المجتمعات الإسلامية عبر قرون مضت، وهو يضم أكثر من مئتي قطعة تغطي المدة من القرن الثاني إلى القرن الرابع عشر الهجري.

قاعة الملك فيصل التذكارية

أُنشئت قاعة الملك فيصل التذكارية إحياءً لذكرى الملك فيصل رحمه الله، وإبرازًا لجوانبه القيادية، ومآثره، وإنجازاته، وأسلوب حياته. وافتتحت القاعة يوم 28 جمادى الآخرة سنة 1406 ه/ 9 مارس 1986 م في بداية احتفالات مؤسسة الملك فيصل الخيرية بمناسبة مرور عشر سنوات على إنشائها.

المخطوطات

27000+ عنوان لمخطوطات أصلية، في 17000 مجلد محفوظ في مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية

من بينها 1100+ مخطوط نادر

10% تم التبرع بها
للمركز

90% تم شراؤها
من قبل المركز

41398 نسخة عن المخطوطات الأصلية على ورق أو ميكروفيلم

قام المركز بنسخ مجموعات كاملة وفهرستها

12000مخطوط عربي/فارسي وعثماني من المكتبة الوطنية البريطانية

8000مخطوط عربي من المكتبة الوطنية الفرنسية

أُنْس المُهَج

كليلة ودمنة

المصحف الشريف

الترميم

  • الأقدم والأشمل تأسيساً في السعودية
  • يتمتع بمرفق ترميم متنقل ومتكامل يتولى العملية من مرحلة التعقيم والترميم حتى مرحلة النقل إلى ميكروفيلم
  • عمل على تحسين وتطوير آلة التعقيم الخاصة به والتي تحمل اسم "الفيصل Wei’To"
  • خرّج الكثير من المتخصصين في ترميم المخطوطات عبر برنامج التدريب الخاص بالمركز

يتم ترميم حوالي 17مخطوطاً بصورة كاملة في العام

تم ترميم وحفظ أكثر من 940 مخطوطاً حتى اليوم

من بينها 488مخطوطاً تعود ملكيتها للمركز

تتألف عملية الترميم من 15 خطوة، وأبرز المخطوطات المرمّمة:

تفسير الطبري 522 ورقة

فتح القدير 595 ورقة

كليلة ودمنة 156 ورقة

أخبار النساء 159 ورقة

التدريب والتنمية البشرية

من الخدمات التي يستهدفها المركز في مجال التدريب والتنمية البشرية نشر حق المعرفة للجميع، وتحقيق رؤية الملك فيصل بن عبدالعزيز -رحمه الله- في أن تكون "المملكة العربية السعودية مصدر إشعاع للإنسانية. ويقدم خدمات تدريبية ذات جودة عالية، لتلبية احتياجات المستفيدين، مع الالتزام بالتطوير المستمر والإبداع في طرق التدريب، وتوظيف التقنية للوصول إلى أكبر شريحة ممكنة.

كما يقدم المركز خدماته من خلال:

  • برنامج الفيصل لتعليم اللغة العربية
  • التدريب المنتهي بالتوظيف
  • الدورات وورش العمل التطبيقية
بعض الميزات لا تعمل بشكل صحيح،
الرجاء ترقية المتصفح الذي تستخدمه إلى الإصدار الأحدث.